البرلماني مضيان يطالب بالعفو عن مزارعي الكيف بالمغرب ورفع الصفة الجرمية عن هذه النبتة

كنال13 بالعربي
طالب البرلماني نورالدين مضيان رئيس الفريق الإستقلالي للوحدة والتعادلية، بالافراج عن جميع المزارعين المغاربة المعتقلين على خلفية زراعة نبتة القنب الهندي، بكل من إقليم تاونات، وزان، شفشاون والحسيمة.

وجاء طلب مضيان خلال المناظرة المرئية عن بعد، التي نظمها المجلس الإقتصادي والإجتماعي والبيئي بحر الأسبوع الماضي، حيث نوه في مداخلته بجرأة المجلس على فتح هذا الملف الذي كان في الأمس القريب يشكل أحد الطابوهات داخل المجتمع المغربي، كما كان يعتبر من المواضيع المسكوت عنها على حد تعبيره.

وأكد البرلماني عن جهة طنجة تطوان الحسيمة، أن حزب الاستقلال الذي ينتمي إليه، كان سباقا لإثارة هذا الموضوع في الكثير من المناسبات، علما أن الموضوع يعود إلى الظهير الشريف الصادر سنة 1919، إلى أن صدر ظهير سنة 1974 الذي جرم هذا النوع من الزراعة والاتجار فيها ومشتقاتها(الكيف- الشيرا).

وشدد مضيان في مداخلته على ضرورة رفع الصفة الجرمية عن زراعة عشبة القنب الهندي(الكيف)، وذلك تماشيا حسب قوله مع قرار الأمم المتحدة الصادر مؤخرا، وما هو معمول به في العديد من البلدان.
Canal13 


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...