جرسيف.. مدير المستشفى الإقليمي يرد على العارضة الاستنكارية التي تقدم بها الأطباء

كنال 13 بالعربي

أظهرت عريضة استنكارية موجهة، المدير الجهوي للصحة بجهة الشرق، توصلت “كنال13” بنسخة منها، سخط أطباء المستشفى الإقليمي بجرسيف، عن الحالة المزرية التي آلت إليها أوضاع المستشفى.

وحسب ذات العريضة، فإن المستشفى أصبح يعرف اختلالات وإكراهات، جعل العمل بالمؤسسة يعرف مشاكل جمة، أثرت سلبا على أداء الأطر الطبية لعملها بشكل سلس و مهني، مما وضع جودة الخدمات المقدمة للساكنة على المحك.

وحمل الأطباء الموقعون للعريضة، والبالغ عددهم 21 طبيبا من أصل 26 يعلمون بالمستشفى المسؤولية لإدارة المستشفى، في ما أصبحت عليه المؤسسة نظرا لـ”الفشل الإداري الذريع”، لمدير المستشفى في تدبير الخدمات في هذا المرفق العمومي، سواء في الظروف العادية أو في ظرفية الجائحة، حسب تعبير ذات العريضة.

وأفادت العريضة، إن المسؤول المذكور قد مارس في حق الأطر الطبية، التعسف والقمع عبر الإستفسارات الموجهة إليهم، رغم عملهم بنكران للذات وتضحياتهم الجسام خصوصا إبان فترة مواجهة جائحة كوفيد 19.

و بعد كل هاته الإجراءات “التعسفية”، وغياب منطق التواصل لدى إدارة المستشفى، قرر الأطباء نهج مجموعة من الأشكال الإحتجاجية، من تعليق للفحوصات غير المستعجلة ومصلحة الأشعة خلال الفترة الممتدة ما بين 18 و 21 يناير الماضي، إلى جانب تعليق تحرير الشواهد الطبية وفحص الجثث وتشريحها، حيث عرف هذا الشكل الاحتجاجي نسبة نجاح 90%.


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...