استئناف الرحلات.. المطارات تستأنف عملها بعد فترة من التوقف

Canal13.ma

تمر الاستعدادات في مطارات المملكة بشكل جيد لاستقبال المسافرين، المغاربة والأجانب، في ظل التزام صارم بالتدابير الصحية، وذلك على بعد أيام قليلة من استئناف الرحلات من وإلى المغرب (15 يونيو الجاري) بتصاريح استثنائية.

ويأتي هذا القرار، الذي تم اتخاذه عقب تحسن الوضع الوبائي في المغرب والتنفيذ السلس لحملة التلقيح، في الوقت المناسب مع بداية موسم الصيف الذي يراهن عليه جميع الفاعلين في قطاع السياحة لاستئناف “حقيقي” لأنشطتهم.

إن تعبئة الموارد البشرية والمادية لضمان نجاح هذه الانطلاقة تظل الكلمة/المفتاح خلال هذه الفترة بالنسبة لمختلف المطارات في المغرب التي تواصل نشاطها في امتثال صارم للتدابير الوقائية.

وقال مدير مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، عبد الحق مزور، خلال زيارة قام بها فريق من وكالة المغرب العربي للأنباء: “نحن مستعدون لهذه الانطلاقة”.

وأضاف أنه “في إطار الاستعدادات للاستئناف، عقدت عدة اجتماعات مع مختلف المتدخلين، بما في ذلك مصالح الهجرة والجمارك والمراقبة الصحية بالحدود، وشركات الطيران وأيضا عمال المناولة الذين يتولون مهمة الشحن والتفريغ (الأمتعة عند التسجيل، والتسليم والتعامل مع الأمتعة المحمولة).

وفي واقع الأمر، تم وضع سلسلة من الإجراءات من أجل تعبئة الموارد البشرية لتكون قادرة على التعامل مع التدفق المتوقع للمسافرين الذين سيتوافدون على مطار الدار البيضاء محمد الخامس، وكذلك المعدات اللازمة لتشغيل وتسيير كل ما يتعلق بعمليات الطيران.

وبرأيه، فإن استئناف الرحلات الجوية يعطي بصيص أمل، خاصة بعد الثلاثة أو أربعة أشهر الأخيرة التي شهدت تشديد الإجراءات التقييدية وتعليق الرحلات الجوية بين المغرب والعديد من الدول.

وأشار مزور أيضا إلى أن المحطة النهائية 2، التي تم إغلاقها سابقا للتخفيف من انعكاسات انهيار النشاط في الأشهر الأخيرة، من المقرر إعادة فتحها لتحسين إدارة تدفق المسافرين.

وعلى الجانب الاحترازي، في مطار محمد الخامس بالدار البيضاء، كما هو الحال في باقي المملكة، لا تزال مختلف الإجراءات المنصوص عليها من طرف المكتب الوطني للمطارات سارية المفعول.

Canal13


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...