بين فريق العلماء و فريق النخبة..مبادرة “تحدي الخير” تحقق رقم قياسي في أول أيامها

canal13.ma

أطلقت جمعية عطاء منذ أيام ، مبادرة إنسانية لجمع عدد كبير من المساهمات المادية، عبر منصات التواصل الاجتماعي، و التي تهدف إلى شراء أضحية العيد لعدد كبير من للعائلات المغربية.

و انضم إلى هاته المبادرة، نجوم من الساحة الفنية ومؤثرين على موقع التواصل إنساغرام ، رغم اختلافهم جمعتهم المنافسة من أجل على هدف نبيل واحد، يتمثل في رسم البسمة على وجوه مئات الأسر.

و في هذا الإطار صرح رئيس المشروع علي بنذهيبة، إن “الجمعية حاولت استغلال المنصات الاجتماعية بطريقة إيجابية، عبر إدماج المؤثرين في هذا العمل وإحساسهم بالمسؤولية الإنسانية تجاه متابعيهم”.

كما أكد المصدر ذاته، أنهم “يسعون لمنح الأشخاص المستفيدين حرية اختيار أضحيتهم عبر مرافقة مسؤولي المشروع إلى أماكن بيعها، مبرزا: “هدفنا حفظ كرامتهم وجعلهم يعيشون فرحة ما قبل العيد”.

و في نقطة أخرى أوضح بنذهيبة أن“مؤسسة عطاء إلى جانب عملها على فعل الخير، تسعى إلى خلق طرق إبداعية تشجع أكثر على المبادرات الإنسانية وتحفز جمعيات أخرى على السير في نفس الطريق”.

أما بخصوص المؤثرين المشاركين، فإنهم “اختيروا لشعبيتهم وأهميتهم في الشبكات الاجتماعية، ناهيك عن التزامهم الجاد في العمل التطوعي دون حاجة لوجود عدسات الكاميرا” حسب علي بنذهيبة.

و حققت المبادرة نجاحا مهما، منذ بداية “تحدي الخير”، في حين جمعت 300 ألف درهم، بينما تسعى المؤسسة الخيرية الوصول إلى مبلغ مليون درهم أي (100 مليون سنتيم).

تجدر الإشارة إلى أن المؤسسة المذكورة من الرائدين في المغرب، نظرا لتميزها بإطلاق حملات إنسانية عدة أهمها “سقيا عطاء” ومبادرة “الأرملة المتميزة”.

canal13


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...