“الفاخر سم قاتل”..المركز المغربي لمحاربة التسمم واليقظة الدوائية يحذر المغاربة

Canal13.ma
قبل يوم فقط من استقبال المغاربة لعيد الأضحى وهي شعيرة دينية إسلامية لها خصوصيات تختلف من شعب لأخر، حذر المركز المغربي لمحاربة التسمم ولليقظة الدوائية، كافة الأسر المغربية بمناسبة الاحتفال بهذه المناسبة من مادة ” الفاخر” السامة.

ونبه المركز إلى ضرورة اتخاد الحيطة والحذر في التعامل مع  استعمال”الفاخر” خلال الإحتفال بطقوس وتقاليد العيد، مشددا على أن هذه المادة التي تتسبب في ظهور بعض حالات التسمم بغاز أحادي أوكسيد الكربون الناتج عن الاستعمال الخاطئ “للفحم الخشبي” خلال إعداد الأطباق المغربية التقليدية المرتبطة بهذه المناسبة.

وأوضح المركز، أنه لتجنب خطورة هذا القاتل الصامت الذي تكمن خطورته في عدم تمكن الشخص من رصده بالحواس المجردة وانعدام اللون والرائحة والطعم، إضافة إلى كونه لا يسبب أي تهيج في الحلق أو في المسالك التنفسية عند استنشاقه،  ولضمان مرور هذه المناسبة الدينية في ظروف صحية سليمة، ينصح المركز المغربي لمحاربة التسمم ولليقظة الدوائية التابع لوزارة الصحة، بما يلي:

– تجنب استعمال الفحم في الأماكن التي ينقص بها الأوكسجين كالأماكن المغلقة والتي لا توجد بها تهوية جيدة.

– استعمال الفحم في المجمر أو الكانون خارج البيت في فضاءات مفتوحة (الشرفات، السطوح، أمام البيت..).

– الحرص على فتح النوافذ والأبواب لتهوية البيت يوميا قبل إشعال الفحم ووقت الطهي وإخراجه عند الانتهاء من ذلك.

– استبدال مجامرالفحم بالمشواة الكهربائية خصوصا في الشقق والبيوت الضيقة التي تفتقر إلى تهوية جيدة.

– إخراج المجمر أو الكانون المستعمل خارج البيت عند النوم.
وخلص ذات المركز، إلى ضرورة التدخل السريع لإنقاذ حياة الشخص المتسمم، ويمكن طلب استشارة طبية عبر الخدمة الهاتفية للمركز الوطني لمحاربة التسمم ولليقظة الدوائية المداومة على مدار 24/24، طيلة أيام الأسبوع عبر الرقم الاقتصادي 0 801 000 180.
Canal13 


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...