تزامنا مع العيد..ساكنة وجدة بدون ماء!

Canal13.ma
شن نشطاء مختلف مواقع التواصل الإجتماعي حملة شرسة ضد مسؤولي مدينة وجدة بعد الإنقطاع المفاجئ في الماء الصالح للشرب تزامنا مع عيد الأضحى المبارك.
وأكدت ذات المصادر، أن هذه المعضلة تتكرر كل سنة دون أن يجدوا لها تفسيرا أو جوابا من المسؤولين عن القطاع يشفي غليلهم، مشددة في ذات الوقت على أن أزيد من 350 ألف نسمة من ساكنة عاصمة جهة الشرق، عانت يوم أمس الثلاثاء 20 يوليوز من انقطاع الماء الصالح للشرب.

وأضافت  ذات المصادر على أن هذا الانقطاع الذي جاء يوم واحد قبل عيد الأضحى، كانت درجة الحرارة تتراوح بين 36 وال 40 درجة،  معبرين عن أسفهم على هذه الأزمة التي فاجأتهم بدون سابق اعلان، حيث تم قطع الماء الشروب منذ منتصف النهار واستمر هذا الانقطاع إلى ما بعد عصر نفس اليوم.

وأضافت ذات المصادر أن  العديد من السكان حاولوا البحث عن المياه المعدنية لقضاء مأربهم المنزلية و ري عطشهم لكن بدون جدوى، بعد نفادها من محلات البقالة، وهو ما خلف حالة من الفوضى على مستوى عدد من شوارع الأحياء الشعبية.

يشار إلى أن الوكالة المستقلة الجماعية لتوزيع الماء والكهرباء بوجدة  أعلنت في وقت سابق أن شبكة توزيع الماء ستعرف نقصا في الصبيب والضغط قد يؤدي الى اضطراب في التزويد بالماء يمكن أن يصل الى الانقطاع التام، خاصة في بعض المناطق المرتفعة من المدينة خلال فترات الليل ابتداء من الساعة 8 مساء الى غاية صبيحة اليوم الموالي وذلك ابتداء من يوم الخميس 15 يوليوز الجاري.
Canal13


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...