بعد انتخابه رئيسا لجماعة أكادير.. أخنوش: نحن مقبلون على تسيير ديمقراطي

canal13.ma

بعد انتخابه رئيسا جديدا للجماعة الترابية لأكادير، صرح عزيز أخنوش، أن علاقة تاريخية عريقة تجمعه بأكادير، وأن “الفريق، الذي سيسير اليوم هذه المدينة، يتكون من بنات وأبناء أكادير من الذين يحبون هذه المدينة ويطمحون إلى إرجاعها إلى المستويات التي كانت عليها في السابق، سيشتغلون بجدية”.

فيما ذكر أخنوش،: “أنا ابن أكادير، من عائلة تربت هنا في المدينة قبل الزلزال، واليوم اخترتموني رئيسا للجماعة، فهذا شرف لي، وسأكون، إن شاء الله، موجودا بينكم، من أجل الدفع بعجلة التنمية، بشراكة واحترام تام للسلطات، وكذلك في احترام وتنسيق وتشارك مع جميع المدن القريبة من أكادير، التي لها الانشغالات نفسها، كإنزكان والدشيرة وآيت ملول وأولاد تايمة وغيرها، حيث ينبغي التدخل لحل مشاكل الساكنة بصفة عامة. وسنعطي ما جعبتنا حتى تكون أكادير مدينة ثقافية، مدينة للشباب والرياضات، مدينة لتوفير إمكانيات الشغل، مدينة جامعية، مدينة جميلة”.

و أكد الرئيس الجديد: “نحن نعرف أولويات المدينة؛ فهي في حاجة إلى الشغل في حضارة سوس، فهي حاجة إلى ثقافة وإلى رياضة لتصبح مدينة للشباب، مدينة جماعية بامتياز، ونحن أيضا مقبلون على تسيير ديمقراطي، وسننزل لدى الساكنة لمعرفة انشغالاتها من أجل تنزيل المشاريع التي تحظى لديها بالأولوية.. نحن سنشتغل بجدية وتفان لنكون عند حسن ظن المواطنين الذين أظهروا شغفهم إلى التغيير وإلى البديل”.

canal13


شاهد أيضا
تعليقات
تعليقات الزوار
Loading...